دراسة تكشف علاقة الجينات بالشيخوخة

28 ديسمبر 2015 – 10:15 بتوقيت أبوظبي

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
كشفت دراسة طبية أن الوتيرة التي تتحرك بها الجينات في الجسم تتغير مع تقدم الإنسان في العمر، فتصاب بالبطء أو التلف لدى بلوغ مرحلة الشيخوخة.

واعتمدت الدراسة التي أنجزت في بيتسبورت للطب في الولايات المتحدة، على عينة آلاف من الجينات في 150 دماغا بشريا، وفق ما ذكرت “دايلي ساينس”.

ويوضح الدكتور كولين ميك كلونغ، أحد المشاركين في الدراسة، أن حركة كثير من الجينات كانت مرتبكة لدى كبار السن، بينما كانت تتحرك بشكل منتظم لدى الأصغر سنا.

وأضاف أن تغير وتيرة الجينات في دماغ الإنسان، قد يفسر التحولات التي تطرأ على الساعة البيولوجية للإنسان، حين يتقدم في العمر. إذ يميل كبار السن أكثر إلى الاستيقاظ مبكرا من النوم، والقيام بالأعمال المعرفية والفكرية في بداية النهار.

وقسمت الدراسة الأدمغة المدروسة إلى فئتين، فئة أولى تشمل الأدمغة التي يقل عمر أصحابها عن 40 عاما، وفئة ثانية تضم أدمغة من تجاوزت أعمارهم الستين عاما، فوجدت اختلافا في وتيرة التحرك.

ويراهن الباحثون على نتائج الدراسة لتطوير علاج اضطرابات النوم لدى كبار السن، كما قد تساعد على فهم أسباب التغيرات النفسية للمسنين، وما يصيبهم من قلق في فترات المساء.

ويتجه الباحثون إلى تعميق دراساتهم بشأن الجينات لدى كبار السن، ومقارنتها بأدمغة الحيوانات، لكشف ما إذا كان الارتباك الحاصل في حركات الجينات لدى كبار السن نتيجة لاضطرابات نفسية أو عقلية.

المصدر